تناول القهوة على معدة خالية

تناول القهوة على معدة خالية

تناول القهوة في الصباح على معدة خاوية، تلحق بها المتاعب وتؤدي إلى الشعور بالحموضة أو الحرقان، فضلاً عن أنه غالباً ما تعجز المعدة عن هضم القهوة بسهولة. بالتالي ننصح بتناول بعض شرائح الخبز أو البسكويت قبل احتساء القهوة، و إضافة الحليب إليها.

وعن الكمية المناسبة من القهوة يومياً، على كل شخص أن يختبر مدى تحمله للقهوة، حيث "غالباً ما يُمكن لجميع الأشخاص تحمل فنجان إلى فنجانين من القهوة يومياً"، ولكن إذا زادت الكمية عن ذلك، يزيد خطر التعرض للعواقب السلبية للكافيين، مثل الإصابة بخفقان القلب وبنوبات التعرق.

إن شعور الإنسان بآلام في المعدة بعد تناول كوب أو كوبين من القهوة المحتوية على الحليب، يُمكن أن يرجع إلى إصابته بعدم تحمل سكر الحليب المعروف باللاكتوز، لذا يُفضل أن يستخدم محبي القهوة بالحليب في هذا الوقت نوعيات الحليب الخالية من اللاكتوز.

وعند الإصابة بحصوات في المرارة أو القولون العصبي أو اضطرابات في المعدة مثل الحرقة، أو عند الإصابة بالتوتر العصبي أو اضطرابات النوم أو فرط التعرق، ننصح حينئذٍ بالاستغناء عن تناول القهوة تماماً.

أخصائية التغذية عبير الحوراني

مركز استشارات التغذية الشميساني

خلف حديقة الطيور

للحجز 0796544851

0
لا يوجد تصويت بعد